من يستثمر بمئة الف دولار
لاقتناء عقار
يستفيد من خطّة سداد مرنة..
“إكسبو 2020 دبي”
يعيد التعافي إلى السوق العقاريّة
في الإمارة!

أزمة كوفيد-19 العالمية، ألقت بظلالها السلبية على العديد من القطاعات في العالم، بما فيها القطاع العقاري. ومع ذلك، يُبشر ما تبقى من العام 2021، بتحسّن الأوضاع الراهنة. وتُشير التوقعات في ضوء انتعاش القطاع السياحي وتخفيف القيود المفروضة على السفر في منطقة الشرق الأوسط، إلى إمكانية تعافي القطاع السكني تدريجياً، لا سيما مع قُرب انطلاق فعاليات الحدث العالمي “إكسبو 2020 دبي”. كذلك أسهمت معدلات التطعيم المرتفعة في تعزيز مكانة دبي كواحدةٍ من أكثر وجهات السفر أماناً في عالم ما بعد أزمة كوفيد-19، ما أتاح للإمارة فتح أبوابها أمام حركة السياحة وغيرها من الفرص المتعددة عبر مختلف القطاعات.

شركة Prescott للتطوير العقاري، وفي إطار احتفائها بالمرونة التي أظهرتها الإمارات في التعامل مع الأزمة الصحية، وبمكانتها كواحدة من أكثر الدول أماناً أمام الزوار من مختلف أنحاء العالم، قدّمت عروض إقامة فندقية مجانية لمدة أسبوع كامل للمشترين من خارج الدولة والراغبين بالاستثمار في مشاريع الشركة. ويُمكن المشترين الذين يستثمرون ما لا يقل عن مئة ألف دولار أميركي لاقتناء عقار، الاستفادة أيضاً من خطة السداد المرنة التي تمتد خمسة أعوام بمعدل 20 ألف دولار أميركي سنوياً. والجدير بالذكر أنّ مشروع برايم فيوز، أحدث مشاريع Prescott للتطوير العقاري، يُحقق بالفعل إيرادات مذهلة بواقع 7% على قيمة الاستثمار مع عائد بنسبة 18% على حقوق الملكية. وتُسلط الخطوة الضوء على التزام الشركة بدعم المشترين في جميع مراحل العمليّة الاستثمارية. وتُطلق شركات التطوير العقاري الفرصة الفريدة التي يوفّرها حدث إكسبو 2020 أمام المجتمع العالمي من خلال منح المشترين تذاكر مجانية لحضور إكسبو 2020 في دبي لتقديم لمحة عن المساعي المبذولة لرسم ملامح العالم الجديد. 

وتعتزم Prescott للتطوير العقاري تعزيز محفظتها المزدهرة بمشروع جديد في واحدٍ من أكثر المواقع المرغوبة في المدينة خلال الربع الأخير من العام الجاري. ويحتضن المشروع الجديد، الذي يقع على مقربة من موقع إكسبو 2020، مجموعةً من المنازل الذكية والمفروشة بالكامل، والتي تتميز بسهولة الوصول إلى خطوط المترو والمطار، إلى جانب ما تزخر به من وسائل الراحة التي تتفرد بها عن باقي مشاريع التطوير العقاري في المنطقة. 

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال محمد شافي، الرئيس التنفيذي للشركة: “أظهر القطاع العقاري في دبي مستويات ثابتة من النمو على مدى الأشهر القليلة الماضية، بينما لمسنا تزايد الاهتمام به في أوساط المستثمرين المحليين والأجانب على حد سواء. وعزّز الدعم الحكومي، في ما يتعلق بزيادة سقف القروض وطرح العديد من المبادرات بموجب خطط المدن الذكية وغيرها، النظرة المستقبلية الإيجابية لأنماط الشراء داخل القطاع العقاري. ويساهم انطلاق حدث إكسبو 2020 في تنشيط عودة المستثمرين الأجانب إلى دبي، لا سيما وأنّهم كانوا المحرك الرئيسي لأداء السوق العقارية مع استقبال السوق السكني في الإمارة لواحدٍ من أعلى معدلات الوافدين على الإطلاق”. تابع: “لطالما حرصت  Prescott على توسيع محفظتها بهدف تمكين المشترين من اقتناء العقار الذي يجمع بكل سلاسة بين مزايا الفخامة والتكلفة المنخفضة. ويتزايد زخم القطاع العقاري في المنطقة مع انطلاق إكسبو 2020، حيث تزخر جميع العقارات الفاخرة القائمة والتي ما زالت قيد الإنشاء، والتي تستند إلى ركائزنا القائمة على الفخامة والجودة والموقع المتميّز، بجميع التجهيزات اللازمة لتلبية معدلات الطلب المتوقعة من المشترين الراغبين باقتناء العقارات الفاخرة والمجهزة جيداً بأسعار مقبولة”.

جدير بالذكر أنّ Prescott  نجحت باسمها المقترن بالفخامة والتميّز، في الحفاظ على موقعها في صدارة القطاع العقاري بدبي لأكثر من عقد كامل، حيث قدّمت خدماتها لجميع العملاء الراغبين بامتلاك المنازل الفخمة بأسعار مقبولة دون المساومة على الجودة بفضل سجّلها الذي يضمن الالتزام بتقديم أفضل العقارات الفاخرة ذات الأسعار المعقولة والاهتمام بتطبيق أعلى معايير الجودة في مختلف مراحل عملية التطوير. وهي نجحت في استكمال باقةٍ متميزة من المشاريع الفاخرة في مختلف أنحاء دبي، بما فيها “برايم فيلاز” و”برايم ريزيدنسي” 1 و2 ومركز “برايم” للأعمال، بالإضافة إلى “برايم فيوز” في ميدان أفينيو، أحدث مشاريعها في دبي.