“دبي الوطنيّة للتأمين” تلتزم
التغطية الصحيّة
لذوي الدخل المحدود…
عبدالله النعيمي
حاصد أرفع الجوائز:
نستكتشف الخيارات المتاحة
في أسواق أخرى للتوسّع…

عبد الله النعيمي… الاقتصاد بدأ يعود إلى مساره الصحيح

عندما تطّلع على مسيرة عبدالله النعيمي وتستعرض إنجازاته وما حقّق خلال ما يفوق الـ 25 عامًا من نجاحات في حقول عدّة بينها التأمين، لا تستغرب وصوله إلى ما وصل إليه، ولا تتفاجأ بالجوائز التي نالها والمناصب التي ارتقاها وآخرها الرئاسة التنفيذيّة لــ “دبي الوطنيّة للتأمين” (DNI).

يتسلّم الجائزة التقديرية

والنجاح الذي رافق عبدالله النعيمي لم يكن نجاحًا لشخصه فقط ولكنّه كان لكلّ موقع ترك فيه بصمات. وإذا توقّفنا عند الموقع الحالي في “دبي الوطنية للتأمين”، موضوع هذا الحوار معه، فإنّنا سرعان ما نكتشف كم كان دوره مؤثّرًا في تسريع خطوات هذه الشركة في تحقيق القوة والنمو المالي، باكتسابها حصّة أكبر من سوق التأمين الإماراتي ككلّ، خصوصًا بعد حصولها على ترخيص “شركة التأمين المشاركة” التي توفّر لها مميّزات عديدة، بينها تغطية موظفي الشركات صحيًا بمن فيهم ذوي الدخل المحدود، ما يرفع من حجم الأقساط.

مع عبدالله النعيمي الذي نال، قبل أيّام، الجائزة التقديرية الخاصة من السيد صالح الهاشمي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للضمان الصحي، والدكتور ثومبي معين من مجموعة ثومبي خلال لقاء التأمين 2022، كان هذا الحوار الذي أضاء فيه على الإنجازات المحقّقة وما هو بصدد تحقيقه… فإلى الأسئلة والأجوية..

الجائزة

س: تخطو “دبي الوطنيّة للتأمين” خطوات متسارعة نحو تحقيق الإنجازات والأهداف، بدليل منحها تصنيف  B++ من AM Best مع توقّعات إيجابيّة للمرحلة المقبلة. هل لنا أن نعرف بعض هذه الإنجازات التي كانت وراء إعادة تأكيد قوة الشركة المالية؟

ج: نتائج الأنشطة التأمينية لشركة “دبي الوطنية للتأمين” كانت ولا تزال قوية ومستقرة بشكل دائم، إذ أنّ الشركة تركّز دائمًا على النمو وتحقيق الأرباح في سوق شديد التنافسية. إنّنا نسعى جاهدين لحماية مصالح المساهمين والمؤمّن عليهم. وتُعتبر نسبة الملاءة الجيّدة والاحتياطيات النقدية واستراتيجية الإكتتاب الإنتقائية التي تؤدي إلى أرباح تأمين معقولة، هي معايير تحقيقنا هذا التصنيف.

إنّ هذه العوامل التي ذكرنا أعلاه، تساهم كذلك في تحقيق القوة والنمو المالي. وبعد تغيّر الإدارة مطلع العام 2021، زاد إهتمام “دبي الوطنية للتأمين” بالحصول على حصة أكبر في سوق التأمين إذ قمنا بتوسيع منصّات التوزيع الخاصة بنا وعقدنا شراكات استراتيجية مختلفة لتحقيق المزيد من النمو في التأمينات.

س: حصلت الشركة على ترخيص (PI) من هيئة الصحة في دبي لتوفير ضمان صحّي لذوي الدخل المحدود. ماذا عن هذا الترخيص وما هي أهدافه؟

ج: يوفّر ترخيص “شركة التأمين المشاركة” (PI)، مزايا عديدة لشركة دبي الوطنية للتأمين:

  1. أهمّ ميزة لترخيص “شركة التأمين المشاركة” هي القدرة على توفير وثائق تأمين صحي لفئات ذوي الدخل المحدود التي لا تتجاوز رواتبها 4 آلاف درهم.
  2. يساعدنا هذا الترخيص في أن نكون أكثر تنافسية وأن نحصل على شروط أفضل من شركة إعادة التأمين لجميع الفئات، أي لذوي الدخل المحدود وغير المحدود.
  3. يمكننا التنافس للحصول على حجم أعمال أكبر إذا كان معظم الموظفين من فئة ذوي الدخل المحدود، فضلاً عن أنّ قسط التأمين للشخص الواحد يكون منفخضًا، ولكن نظرًا للعدد الكبير، فإن إجمالي القسط يصبح مرتفعًا ومربحاً كذلك.
  4. يمثّل إدراجنا في قائمة “شركات التأمين المشاركة” أهمية كبيرة بالنسبة إلينا، إذ أنّ هذا الترخيص لم يُمنح سوى لـــــ 17 شركة فقط من أصل 61 شركة مسجّلة في قطاع التأمين الصحي بإمارة دبي.
  5. معظم العملاء يرغبون في التعامل مع شركة واحدة فقط تغطّي جميع موظفيهم صحياً، ولا يفضلون التعامل مع شركة تأمين منفصلة للموظفين من فئة ذوي الدخل المحدود.
  6. يمكننا تقديم خدمة أفضل لعملائنا، ولا نضطر للاعتماد على خدمات “شركات التأمين المشاركة” لفئة ذوي الدخل المحدود في وثيقة التأمين الخاصة بنا.
  7. نستطيع تقديم تأمين صحي لشرائح إضافية كشريحة الخادمات والآباء المعيلين، وما إلى ذلك.

شعار الشركة

س: من علامات نجاح دبي الوطنية للتأمين توزيعها أرباحًا نقدية بنسبة 30 بالمئة للمساهمين عن السنة المالية المنتهية في 31 كانون الأوّل (ديسمبر) 2021، وفي ختام اجتماع الجمعية العمومية. إلامَ تعيدون هذه الأرباح وأيّ برنامجٍ تأميني هو الأكثر عائدات للشركة؟ وماذا تتوقّعون للعام الجاري 2022؟

ج: نعلن باستمرار عن توزيعات الأرباح بالمعدلات المذكورة أعلاه، ونحن نحقّق أرباحنا من جميع أنشطتنا التأمينية في المجالات المختلفة وكذلك من استثماراتنا. وبالنّسبة للعام 2022 الحالي، فنحن نتوقّع تحقيق أرباح جيدة. وبما أنّ الرقمنة هي المفتاح الأساسي في سوق التأمين حاليًا، فنحن نركّز بشكل أساسي على تحسين الرقمنة والأتمتة لتقديم أفضل الخدمات فالعملائنا.

لقد حصلنا على ترخيص “شركة التأمين المشاركة” من قبل هيئة الصحة في دبي، ونحن الآن نقدّم خدماتنا لقاعدة عملاء أوسع نطاقًا.

س: من علامات النجاح أيضًا نيْلُكم جائزة رجل العام المهني في قطاع التأمين ضمن جوائز التأمين في منطقة الـ MENA 2022، تقديرًا للإنجازات البارزة التي حققتموها بفضل خبرتكم على مرّ السنين في قطاعات عدّة: الخدمات المالية، التأمين، التجارة والنفط والغاز، وبما يزيد عن 25 عامًا. أيّ حقل من هذه الحقول تجدونه الأقرب إليكم وماذا عَنَت لكم هذه الجائزة؟

ج: قطاعا الخدمات المالية والتجارة هما الأقرب إليّ إذ عملت فيهما لسنوات طويلة وإكتسبت خبرة أهلتني لأن أتولى أعلى المناصب.

لقد تشرّفتُ بالحصول على جائزة “رجل العام المهني في قطاع التأمين” في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهي جائزة تُمنح لأصحاب الإنجازات البارزة من محترفي التأمين في أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إلى جانب العديد من المهنيين المتميّزين والبارعين.

أنا من المؤمنين بوضع أساس راسخ للعمليات التي تركّز على خدمة العملاء وتعزيز التعاون لضمان الكفاءة في العمل. وقد شغلت العديد من المناصب، بما في ذلك مدير العمليات والتعاون الدولي في الاتحاد لائتمان الصادرات. وتمّ تعييني أيضًا عضو مجلس إدارة جميعة الإمارات للتأمين (EIA) وعضوًا فخريًا في مجلس إدارة مجموعة عمل التأمين (IBG)

س: هل باستطاعتنا القول أنّ قطاع التأمين في الإمارات أوّلاً، وفي دول الوطن العربي ثانيًا، قد استعادا الأنفاس مع تراجع كوفيد 19 واستعادة الاقتصاد حركته المعهودة، وأين تقع “دبي الوطنيّة للتأمين” في قطاع التأمين الإماراتي؟

ج: يسعدنا أن الأوضاع بعد فترة كوفيد-19 قد أصبحت أقرب للطبيعية، وأن الاقتصاد بدأ في العودة إلى مساره الصحيح. لقد وضعنا خطة نمو طموحة تستهدف تعزيز فريق المبيعات والشراكات الاستراتيجية وتنويع منصات البيع وإطلاق منتجات جديدة.

س: لشركة “دبي الوطنية للتأمين” فرع في أبو ظبي وليس لها تمدّد عربي مع أنّها تملك قدرات مالية كبيرة. ما السبب؟

ج: يُعتبر إقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة من الأقوى في دول مجلس التعاون الخليجي ولدى الدولة إمكانات هائلة للنمو، ونحن شركة متوسطة الحجم ولدينا فرص واعدة للنمو في هذه المنطقة. فبمجرّد بلوغنا الحدّ الأقصى للإستفادة من الفرص، يمكننا الانفتاح للتوسّع في مناطق أخرى أيضًا. وبشكل متوازٍ، فنحن نستكشف أيضًا الخيارات المتاحة في الأسواق الأخرى والتي سنتعاطى معها في الوقت المناسب.

س: لنتحدّث قليلاً عن معرض اكسبو دبي 2022. من هي الشركات التي تولّت التغطيات التأمينيّة له وهل كانت “دبي الوطنية للتأمين” ضمن هذه الشركات؟

ج: قدمت الكثير من شركات التأمين تغطية تأمينية في مختلف المجالات لمعرض إكسبو 2020. وبالنّسبة لـــ “دبي الوطنية للتأمين” فقد شاركت في تغطية  بعض مشاريع إكسبو أثناء مرحلة الإنشاءات، كما قمنا بتغطية الروبوتات تجاه المسؤولية العامة.

س: هل لنا بنبذة عن سيرتكم الذاتيّة؟

ج: مواطن إماراتي مؤثر. أمتلك سجّلاً حافلاً من العمل لأكثر من 25 عامًا في قطاعات التجارة والنفط والغاز والخدمات المالية والتأمين مع خبرة في إدارة المبادرات التكنولوجية والتحوّل الرقمي. إلى ذلك، أنا خبير في إدارة التحوّل المتكامل للمؤسسات لتحقيق أهداف الربحية بأقل تكلفة وأقصى عائد استثماري. كما أمتلك الخبرة في وضع أساس راسخ للعمليات والثقافة التي تركز على خدمة الأفراد من خلال قيادة الفرق التنظيمية للتعاون وتحقيق أقصى قدر من الكفاءة في العمل.

تخرّجت من “كلية وارتون” للأعمال بجامعة بنسلفانيا وحصلت على ماجستير في إدارة الأعمال بتخصّص القيادة وإدارة الأعمال. ونلت أيضًا دبلومًا عاليًا في تأمين الائتمان التجاري المتقدم من جامعة “أوفنبرغ” للعلوم التطبيقية بألمانيا.

إلى ذلك، أنا عضو في مجلس إدارة جمعية الإمارات للتأمين (EIA)، وعضو فخري في مجلس إدارة مجموعة عمل التأمين (IBG)، ونلت عدّة جوائز:

  • جائزة أفضل محترف تأمين للعام 2022 في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
  • جائزة أفضل رئيس تنفيذي في العالم والصادرة عن المنتدى الأسيوي الإفريقي الخامس عشر للأعمال التجارية والاجتماعية 2021 برعاية Asia One.
  • جائزة التميّز في الخدمة الاحترافية 2021 من “إنشور تك”.
  • جائزة أفضل قائد من الإتحاد لائتمان الصادرات، إذ تمّ تكريمي قائدًا يتمتع بالذكاء العاطفي ويتحلّى بالصدق والشفافية والتعاطف والحفاظ على التفاعل بين أعضاء فريق العمل.