مصرف عجمان
يحصد جائزة التميّز
في مجال تعزيز
دور التدريب والتوطين..

حكيمة موسى تتلّقى الجائزة من حميّد الظاهري، شهاب عيسى الزعابي وجمال الجسمي

جائزة التميّز تسلّمها مصرف عجمان، قبل أيّام، على إثر فوزه في مجال تعزيز دور التدريب والتوطين على مستوى القطاع المصرفي في دولة الإمارات العربية المتحدة. قدّم الجائزة معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية بهدف تكريم عدد من البنوك الإماراتيّة لقاء جهودها المتمّيزة في مجال تعليم وتدريب الموظفين من مواطني دولة الإمارات وتطوير قدراتهم ومواهبهم، وتمّ تسليمها في مقرّ المعهد من قبل السادة: سيف حميد الظاهري، مساعد محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة ونائب رئيس مجلس إدارة معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية ، شهاب عيسى الزعابي، رئيس قسم التراخيص في مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي وعضو مجلس إدارة معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية وجمال الجسمي، المدير العام لمعهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، وذلك خلال الاجتماع السنوي للرؤساء التنفيذيّين للموارد البشرية CHRO.

معروف أنّ مصرف عجمان يحتلّ مكانةً رائدة في مجال التوطين في دولة الإمارات، إلى جانب التزامه توفير أفضل برامج التدريب المستمر التي تتيح لموظفيه البقاء على اطلاع ومعرفة بكافة المستجدات في المجال المصرفي، بما يمكّنهم من التكيّف والمواءمة مع التطوّر السريع الذي يشهده العالم .

حكيمة موسى تتوسّط فريق التدريب والتطوير

عن الفوز بالجائزة، صرح الرئيس التنفيذي للمصرف محمد أميري، قائلاً: ” إننا نعتبر مهمة التوطين مسؤولية وطنية وواجباً مقدساً نأخذه على عاتقنا، وإننا لَنفخر ونعتزُ بشرف تكريمنا بهذه الجائزة من قبل معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية والتي تبرز ثمرة جهودنا في السعي نحو تحقيق هذا الهدف السامي. نحن نضع نصب أعيننا خطط التنمية الوطنية التي ترسمها حكومة دولة الإمارات ونركز عليها في بناء استراتيجياتنا، لذلك تأتي مهمة انتقاء وتعزيز برامج تدريب وتطوير الكوادر الوطنية في مقدمة أولوياتنا”.

يُشار إلى أنّ فريق التدريب والتطوير في مصرف عجمان هو بقيادة السيدة حكيمة موسى التي تحرص على الاستثمار بشكل واسع في ميادين التطوير المهني، كما تركّز، في الوقت نفسه، على رفع وتحسين مهارات الموظفين وتأهيلهم وصقل مواهبهم، الأمر الذي ساهم ويساهم بشكل هائل في نجاح عملية التدريب والتطوير بشكل لافت.

ومصرف عجمان هو مصرف إسلامي يسعى إلى توفير مجموعة واسعة من الخدمات البنكية العالية الجودة والمتوافقة مع أحكام الشريعة، للعملاء من الأفراد والشركات والمؤسسات الحكومية على مستوى الدولة. كما يحرص على تعيين أفضل الموظفين وتطبيق أحدث التقنيات التي من شأنها أن تضمن للعملاء تجربة مصرفية مميزة مع إعادة إحياء تلك اللمسة الإنسانية التي فقدت في عصر الخدمات المصرفية الحديث. يتخذ مصرف عجمان من إمارة عجمان مقراً له، ويحظى بدعم قوي من حكومتها، إذ يُعتبر ركيزة أساسية في استراتيجية التنمية الاقتصادية للإمارة. ويواصل المصرف جهوده الحثيثة لكي يصبح مؤسسةً مصرفيةً إسلاميةً مستدامة بكل معنى الكلمة، مع التأكيد على ضرورة تحقيق التوازن الأمثل في العناية بالمجتمع والموظفين، سعياً إلى توفير قيمة حقيقة وعالية للمساهمين والعملاء على حدٍ سواء.