بحضور شكيب أبو زيد
الذي يتحضّر لإطلاق عدّة ندوات..
علاء الزهيري والحبيب بن حسين
يعيدان قراءة بروتوكول تعاون
عمره خمس سنوات
بات بحاجة إلى تجديد…

الحبيب بن حسين يتوسّط أبو زيد وعلاء الزهيري

بحضور الأمين العام للاتّحاد العام العربي للتأمين شكيب أبو زيد، استقبل رئيس الاتّحاد المصري للتأمين علاء الزهيري في مقرّ الاتّحاد، رئيس الجامعة التونسيّة لشركات التأمين والإعادة الحبيب بن حسين، وذلك في إطار تعزيز التعاون بينهما على صعيد التبادل الدائم للخبرات والآراء الفنيّة المتعلّقة بقطاع التأمين العربي والافريقي. وكان الجانبان قد وقّعا في العام 2018 بروتوكول تعاون تمّ الاتّفاق خلال هذه الزيارة، على تفعيل بنوده عن طريق تشكيل لجان فنيّة مشتركة من أهدافها إعادة قراءة هذه البنود لاسيما في المجالات الفنيّة والمالية والتشريعية. كذلك وضع الجانبان رزنامة تتضمّن مواعيد الاجتماعات المقرّرة في بحر العام الحالي.

        وفيما أشاد رئيس الجامعة التونسيّة (الاتحاد التونسي لشركات التأمين) الحبيب بن حسين بتجارب وخبرات سوق التأمين العربي المصري خصوصًا في مجال التحوّل الرقمي ومقاومة القرصنة التكنولوجيّة، فضلاً عن تطبيق الشركات المصريّة معايير المحاسبة الدوليّة، أبدى علاء الزهيري إعجابه بتجاوب السوق التونسي في مجالَيْ التأمين الالزامي والتأمينات متناهية الصغر، وتمنّى الاستفادة منها.

        إشارة إلى أنّ أمين عام الـ GAIF شكيب أبو زيد أكّد تطلّع الاتحاد العام العربي للتأمين لزيادة أُطر التعاون مع الاتّحاد العربي والتحضير لعدّة ندوات مع سوق التأمين المصري خلال الدورة الحالية وسيكون من أهمّها: المعيار المحاسبي الدولي الجديد للتأمين 17 الذي سينطلق بزخم بداية 2023، وندوة خاصة عن تأثير تغيّر المناخ والدور الذي يمكن لشركات التأمين أن تلعبه على هذا الصّعيد.

        تبقى ملاحظة أخيرة وهي أنّ علاء الزهيري رحّب بزميله الحبيب بن حسين الذي سيشارك في ملتقى شرم الشيخ في نسخته الرابعة الذي سيُعقد في تشرين الأوّل (اكتوبر) المقبل بين 2 حتى 4 من الشهر المذكور.