“القرطاس الإسلامي”
أول مصرف عراقي يستخدم
أنظمة حديثة من الصرّافات الآلية..

أركان الخطوة الرائدة في العراق

“القرطاس الإسلامي”، أحد أهم المصارف في العراق، بدأ بتقديم خدمات مصرفية حديثة ومتطوّرة ومترابطة، للمساهمة في نهوض القطاع المصرفي العراقي. وما كان لهذا الهدف أن يتحقّق لولا تعاون حصل مع شركة Diebold Nixdorf المتخصّصة في تطوير أنظمة الدفع الإلكتروني بالشراكة مع أكبر المؤسسات المصرفية العالمية والبنوك والمحال التجارية الكبرى في العالم، علماً أن لدى الشركة 22 ألف موظف في مقرّات الشركة في أكثر من مئة دولة حول العالم.

لقد أعلنت هذه الشركة، ومقرّها أوهايو في الولايات المتحدة،  عن أول استخدام للأنظمة الحديثة من صرافاتDN SeriesTM في العراق لدى “القرطاس الإسلامي”، بالإضافة لاستخدام برنامج مراقبة الصرافات الآلية Vynamic® View لضمان توفّر الخدمة لعملاء المصرف وتقليل مدة الأعطال وتقليل كلفة الاستخدام.

مبنى المصرف

معروف أن متطلبات عملاء المصارف واحتياجاتهم المصرفية باتت متغيّرة بسرعة كبيرة هذه الأيام.  ولهذا السبب توفّر أنظمة الصرافات الحديثة القدرة على تلبية هذه الاحتياجات من خلال أنظمة قابلة للتطوير وبرامج عملية، مدعومة بطبقات متعددة من الحماية السيبرانية والمادية، بالإضافة  الى شاشات 19 إنش تفاعلية، وإمكانية إيداع الأموال والصكوك، وهذا في الحقيقة ما حصل عليه “القرطاس الإسلامي”.

المديرة العامة لهذا المصرف سارة أحمد، تحدثت عن هذه النقلة المهمة بالقول: “نحن فخورون بكوننا أول من أطلق تكنولوجيا الصرافات الحديثة في العراق، ونتطلع باستمرار لتقديم أحدث الخدمات لعملائنا. لقد لقيت الصرافات الحديثة اهتماماً كبيراً من عملاء المصرف، ونحن متأكدون ان إطلاق خدمات إيداع النقد في هذه الصرافات الآلية في المستقبل القريب، ستمكّن “القرطاس الإسلامي” الخدمات المقدمة لعملائنا، والتعامل مع تغذية الصرافات بالنقد بكفاءة عالية”. أضافت: “أن خاصية إيداع النقد في الصرافات هي جزء أساسي من تصميم الصرافات الحديثة من ديبولد نيكسدورف”.

مدير منطقة الشرق الأوسط في الشركة المذكورة حبيب حنا قال: “يسعدني جداً اختيار مصرف قرطاس الإسلامي للصرافات الجديدة من شركتنا.  يستطيع المصرف استخدام هذه الصرافات لتقديم العديد من الخدمات المتطورة لعملائه”.

تمّ تنفيذ المشروع من قبل شركة أوفتك، شريك ديبولد نيكسدورف في العراق.