تستعدّ بعد أشهر لنَيْل جائزة في دبي…
Asia Cell تتابع مسيرة
كسب نقاط النجاح:
أنشأت منصّة YOOZ الشبابيّة
وسجّلت تفوّقًا جديدًا…

الجائزة التي نالتها Asia Cell

استرعت Asia Cell، شركة الاتصالات العراقية، الاهتمام خلال توزيع جوائزGlobal Economics، بعد فوزها  بجائزة “أفضل حملة تسويقية في مجال الاتصالات لعام 2022″، عن خطوتها المتميّزة التي تجسّدت بإطلاق منصّتها الجديدة للشباب: “YOOZ” التي أنشأتها  أواخر العام 2021 لتكون ثمرة تلك الحملة التسويقية التي أثّرت تأثيراً إيجابياً كبيراً في الشباب والرأي العام العراقي.

لقد غيّرت هذه المنصّة المشهد النَمَطي التقليدي لحملات التسويق للشركات من حيث الابتكار والاصالة والابداع. إذ قادت Asia Cell  سوق الاتصالات منذ العام 2015، وعزّزت ريادتها بعد حملة التسويق الفريدة على مستوى العراق… حملة لاقت ردّ فعلٍ إيجابيًا من الجمهور العراقي، أدّى إلى ارتفاع قياسي في مبيعات  YOOZ فور إطلاقها.

ففي إطار جهودها المستمرّة لقيادة الرقمنة في العراق، تسلّط Asia Cell جلّ اهتمامها على استخدام التحوّل الرقمي لدمج الأدوات التكنولوجية في ممارسات واستراتيجيات الأعمال، وكذلك على العقبات التي تواجه إدخال هذه التقنيات الجديدة. وتعدّ  YOOZ أحد منتجات هذا التحوّل الذي تعمل Asia Cell على إيجاده.

    تتيح منصّة  YOOZللعملاء تخصيص حزمهم الخاصة وفقاً لاحتياجاتهم، ومن اهمّ ما يميزّها، الشفافية والحرية التي تمنحها للعملاء لضمان الاستخدام الأمثل لرصيدهم، فضلاً عن أنّها توفّر العديد من الخدمات الترفيهية للشباب مثل بطاقات MOOD وYOOZ Coins والمزيد من المزايا الحصرية.

تضمّنت الحملة التسويقية لمنصة  YOOZثلاث مراحل: الاولى، حملة تشويق واسعة النطاق. وكانت المرحلة الثانية حفل الإطلاق الفخم، الذي حضره 5 آلاف شخص من أصحاب النفوذ والمشاهير والمؤثّرين الاجتماعيين، بالإضافة إلى المديرين التنفيذيين لشركة Asia Cell والشركاء الاستراتيجيين، ما حوّل الحفل إلى حدثٍ هو  الأكبر الذي تشهده بغداد، إذ تضمّن فقرات ترفيه على مستوى لم يعهده العراق، مثل عازفي الطبول المتوهجين المعلقين في الهواء، وعروض الليزر البديعة المنفذة للمرّة الأولى والتي شوهدت على بعد مسافات طويلة في سماء بغداد، وتكنولوجيا الهولوغرام التي استخدمت للتعريف بمزايا YOOZ بالإضافة الى المؤثرين الاجتماعيين المميّزين الذين أشعلوا الحماسة والتشويق، وقاموا بالتعريف بهذه المنصّة ومميّزاتها. وأخيرا تضمّنت المرحلة الثالثة حملة تسويقية مستمرة وترويج ميداني، بالإضافة لرعاية العديد من الفعاليات الموجهة للشباب.

المدير التنفيذي لوحدة العمل التجارية في Asia Cell ، السيدة غرا حسين، علّقت على الحدث بالقول: “نعتز بأن عملنا الشاق يتمّ الاعتراف به ومكافأته، وهذا مثال واقعي على حقيقة أن التفاني دائما ما يؤتي ثماره… أود أيضاً أن أشكر عملاءنا المخلصين، الذين تفاعلوا وما زالوا يتفاعلون مع هذه المنصّة الموجّهة للشباب. ولذلك، تمّ تصميم حملتنا التسويقية لتكون شابة ومبتكرة، غير تقليدية، تفاعلية ومسلية. لقد توصلنا إلى ما يريده عملاؤنا وقدمناه لهم. ففي وقت قياسي تمكّنا من السيطرة على هذه الشريحة من حصة السوق. إنه لأمر رائع حقًا أن نرى شهورًا من التفاني تتمّ ملاحظتها وتكريمها عالميًا”.

هذه الجائزة لـــ Asia Cell ليست الأولى، إذ اكسبت العراق جائزة بعد أخرى، ومن ذلك أنّه في الشهور القليلة المقبلة سيتمّ توزيع جوائز في حفل ضخم في دبي على فائزين ومنهم شركة Asia Cell.