بنك بيروت يعرض حلولاً
مصرفية إلكترونية
للمنظمات غير
الحكومية والجمعيات

الحلول الالكترونية… أسهل للجميع

بنك بيروت، وبالتعاون مع شركة “بوب فينانس”، وبحضور مئة منظّمة محليّة ودوليّة، استضاف اليوم الخميس (2 حزيران 2022)،  ندوة إلكترونية للمنظمات غير الحكومية المحلية والدولية، عُرضتْ خلالها سلسلة من الحلول الإلكترونية المصمّمة خصيصاً لتسهيل أعمال هذه الجمعيات والمنظمات .

تناول الكلام في هذه الندوة كلّ من السيد فريد الخوري (عن بنك بيروت) والسيد مايكل عبد النور (عن شركة بوب فينانس)، كما تحدّث عدد من ممثّلي الجمعيات ونقلوا للحضور تجاربهم المشجّعة والإيجابية لهذه الحلول المصرفية الإلكترونية التي سهّلت مهامهم وأعمالهم الإنسانية.

700 مركز لبوب فينانس بانتظارك

فريد الخوري الذي استهلّ الكلام، أوضح أن لدى الإنضمام إلى مجموعة حلول بنك بيروت الإلكترونية، تستفيد الجمعيات من إمكانية جمع التبرّعات عبر الإنترنت وقبول مدفوعات البطاقات مباشرة في الحساب. أضاف: “بإمكان هذه الحلول أيضًا جَمْع مساهمات منتظمة ودورية من حسابات المتبرعين، من خلال خدمة الخصم المباشر”.

إلى ذلك، فإن حلول بنك بيروت المخصّصة للمنظمات غير الحكومية تتيح لهذه الجمعيات والمنظمات توزيع المساعدات على المستفيدين الذين ليس لديهم حسابات مصرفية، من خلال بطاقات سحب Pay Cards وتجنّب التعامل بالنقدي والمخاطر المرتبطة به. وفي السياق، أعلم عبد النور الحاضرين أن “خدمة الدفع النقدي متوافرة أيضاً في 700 مركز لشركة BoB Finance منتشرة في لبنان، ما يسمح بإجراء دفعات جماعية عبر الإنترنت للمستفيدين.

جدير بالذكر أن أجهزة الصرّاف الآلي والفروع التابعة لبنك بيروت تتيح للجمعيات الاستفادة من                       الــــ Fresh Funds، من خلال عمليات السحب النقدي والمدفوعات الدولية.

وفي سياق الندوة، تشارك عدد من ممثلي الجمعيات الحاضرة تجربتهم مع الحلول الإلكترونية المطروحة، فأفادت السيدة دانيا متّى عن الإتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر IFRC أن التعاون مع بنك بيروت سهّل أعمال الاتحاد كثيراً اذ أصبحت العمليات اسهل والوصول إلى المعلومات متوافرًا على مدار الساعة وكذلك الحلول للمشاكل الطارئة. أمّا ممثلة منظمة الإغاثة الدولية Relief International  السيدة بسمة حيصون، فقد افادت أن التعاون مع بنك بيروت قائم منذ العام 2015 وأن الجمعية استفادت من خدمات المصرف وشركة بوب فينانس على كافة الاراضي اللبنانية. كذلك، أشادت السيدة بهية عاصي من منظمة بسمة وزيتونة بالعلاقة المهنية والدعم التكنولوجي المتطوّر الذي يوفّره المصرف للجمعية.