الى الكويت بعد دبي
في حفلَتَيْن متتاليتَيْن..
فرقة Boyce Avenue
تنتقل من الغرب الى الشرق…

الأخوة مانزانو

على مدار يومين متتاليين 29 و30 أيلول (سبتمبر) الجاري، سيشهد المسرح الوطني في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي، حفلَيْن غنائيَيْن مع الفرقة الغنائية Boyce Avenue في لقاء هو الأول للفرقة الأميركية مع جمهور دولة الكويت .

الجولة الفنية الجديدة للفرقة حملت شعار “أهلاً مرة اخرى” لأنها تأتي بعد عام من التوقّف القسري بسبب جائحة كورونا وغير كورونا. لكن غياب الحفلات لا يعني غياب التأليف الموسيقي، اذ طرحت المجموعة ألبومها الخامس في بداية ٢٠٢١ بعنوان: Boyce Avenue Greatest Hits الذي يشتمل على قائمة من أفضل الأغاني الخاصة وأنجحها على الإطلاق.

ولادة هذه الفرقة تعود الى العام ٢٠٠٤ عندما أنشأها الأخوان مانزانو: اليخاندرو لويس، دانيال أنريكي وفابيان رفاييل بعدما أنهى الثلاثة دراستهم الثانوية والجامعية، وبدأت موهبتهم تظهر، وبات شارع “بويس” بمدينة ساراسوتا في فلوريدا، مسقط رأسهم، يَعرف شهرة واسعة، الى درجة أن ظهورهم في فيديو على الـ Youtube أكسبهم 16 مليار مشاهدة.

وبفضل هذه الشهرة، أصدرت المجموعة حتى الآن، خمسة ألبومات من إنتاجها زادت من انتشار سمعتها في دول جديدة. ومن ذلك إحياؤها حفلاً، قبل أيام، في دبي قبل انتقالها الى الكويت لإحياء حفلَتَيْن متتاليَتَيْن في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي الذي يُعتبر معلماً معمارياً وثقافياً في قلب مدينة الكويت الذي أفتُتح في العام ٢٠١٦ لتسليط الضوء على الفنون والإبداعات المحلية والعالمية. ويشكّل هذا المعلم مركزاً وطنياً للثقافة في البلاد، علمًا أنّه يتكوّن من أربعة مبانٍ تحتوي على مسارح، قاعات للمؤتمرات والحفلات والمعارض والمطاعم، محاطة بحدائق ومسطحات خضراء، هي من تصميم جذّاب مستوحى من الجواهر.