المؤسسة الإسلامية
لتأمين الإستثمار
وائتمان الصادرات
فائزٌ أول كأفضل
مؤسسة تأمين
متعددة الأطرف عالمياً…

أسامة القيسي… اختيارنا دليل على الأثر الذي نُحدثه في العالم

في سياق جوائز العلامات التجارية العالمية رفيعة المستوى 2022 ، تمّ تكريم المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات (ICIEC)، بمنحها جائزة صناعة التأمين، كفائز أول في فئة “العلامة التجارية لأفضل مؤسسة تأمين متعدّدة الأطراف على المستوى العالمي”. وتُمنَح جوائز تكريم العلامات التجارية الدولية للتأمين من قبل مجلة “العلامات التجارية العالمية”، علماً أنه يتمّ منحها للمشاركين في قطاع صناعة التأمين منذ العام 2013 وحتى الآن.

الرئيس التنفيذي للمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، السيد أسامة القيسي، علّق على هذا الحدث قائلاً: “أنّ اختيارنا كأفضل علامة تجارية لمؤسسة تأمين متعددة الأطراف، دليل على الأثر الذي نُحدثه في العالم”. أضاف: “بل هو يُظهِر أنّ أعمالنا تمكّن المؤسسات العامة والخاصة من خلال تعزيز الائتمان وسدّ الفجوة المالية على الطريق نحو تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، مع التركيز بصورة خاصة على الرقمنة والأمن الغذائي والعمل المناخي”.

يذكر أن المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، وبصفتها الذراع التأمينية لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، تهدف من وراء جهودها، إلى المساعدة في تخفيف المخاطر وتشجيع النمو في أوقات التحديات بالنسبة للشرق الأوسط وأفريقيا والعالم الإسلامي بصفة عامة. وهي تحظى راهناً بالاعتراف بالعمل الراسخ والمتواصل الذي تقوم به، كما هي مستمرّة في إظهار قدرتها على الصمود خلال عام اتّسم بمخاطر غير مسبوقة وبتحديات عالمية متغيّرة، إلى جانب الآثار المستمرة التي خلّفها كوفيد 19.

الجائزة التي نالتها المؤسّسة

يُشار الى أن المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات أنشئت عام 1994 بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي ودعم التجارة البينية والاستثمارات من خلال توفير أدوات وحلول مالية لتخفيف المخاطر. وهي تنفرد بكونها الوحيدة متعددة الأطراف في العالم. وقد احتلت مركز القيادة والصدارة في تقديم مجموعة شاملة من الحلول للشركات والمؤسسات في الدول الــ 48 الأعضاء فيها. كذلك حصلت، من حيث قوة ائتمان التأمين المالي وفق وكالة موديز وللسنة الرابعة عشرة على التوالي، على تصنيف Aa3 بجدارة، وضعت المؤسسة في طليعة صناعة تأمين المخاطر السياسية والائتمان. وتتعزّز قدرة المؤسسة على الصمود بفضل سياساتها وممارساتها السليمة الخاصة بالتأمين وإعادة التأمين وإدارة المخاطر. وبصورة تراكمية، قامت المؤسسة منذ إنشائها بتغطية تأمينية تزيد قيمتها عن 83 مليار دولار أميركي في التجارة والاستثمار و 2.2 مليار دولار أميركي لدعم الاستثمارات الخارجية المباشرة حتى نهاية العام 2021. وقد توجّهت أنشطتها نحو قطاعات محددة : 31.7 مليار دولار لقطاع الطاقة و25 مليار دولار لقطاع التصنيع و5.3 مليار دولار للبنية التحتية و2 مليار دولار لقطاع الرعاية الصحية و1.4 مليار دولار لقطاع الزراعة.