تزامنًا مع مؤتمر الأقصر الثاني
التأمين متناهي الصّغر…
الاتّحاد المصري يُطلق “استدامة”
أوّل مجلة من نوعها
تنشد التوعية ورفع الوعي…

من المؤتمر الأول ويبدو في الوسط علاء الزهيري رئيس الاتحاد المصري للتأمين

“استدامة” هو عنوان المجلة الدورية نصف السنوية التي قرّر الاتحاد المصري للتأمين إصدارها باللغتَيْن العربية والانكليزيّة في إطار مسعاه إلى توعية الناس بأهمية القضايا المتعلّقة بالتنمية المستدامة ونشر مبادئ وأهداف التأمين المستدام. ومن المرجّح أن يصدر العدد الأوّل تزامنًا مع انعقاد مؤتمر الأقصر للتأمين متناهي الصغر في نسخته الثانية خلال الفترة من 13 إلى 15 آذار (مارس) 2023.

    إطلاق مجلة “استدامة” ليست الخطوة الأولى في هذا المجال، بل سبقتها خطوات عدّة منها:

  • إنشاء لجنة متخصّصة للتنمية المستدامة وعلاقتها بالتأمين، وبهذا يُعدّ الاتحاد المصري رائدًا في هذا المجال في المنطقة مع إنشائه لجنة متخصّصة، بدأت في إعداد الدليل المصري للاستدامة في شركات التأمين.
  • التعاون مع الهيئة العامة للرقابة المالية من أجل رفع الوعي لدى سوق التأمين المصري بمفهوم التأمين المستدام وكيفية تصميم منتجات تأمينية مناسبة وأهداف هذه التنمية.
  • التنسيق بين اللجان الفنية بالاتحاد لإدراج مبادئ التأمين المستدام على فروع التأمين كافة.
  • قام الاتحاد بعقد ورشة عمل في مؤتمر الأمم المتحدة لقضايا المناخ COP27، وتمّت مناقشة تشجيع شركات التأمين على تطبيق مبادئ الاستدامة والاهتمام بإعداد تقارير خاصة بها وبالحوْكمة.

أخيرًا، فإن للمجلة هيئة تحرير متخصّصة من الممارسين والأكاديميين لمراجعة وإجازة المقالات المقدّمة إليها.

فندق جولي فيل في جزيرة الملوك – الأقصر

    جدير بالذكر أنّ مؤتمر الأقصر في نسخته الثانية والذي تقرّر تنظيمه في الفترة من 13 إلى 15 آذار (مارس) هذا العام في فندق Jolie Ville الأقصر تحت عنوان: “دعم مستقبل التأمين متناهي الصغر”،هذا المؤتمر الأوّل من نوعه المتخصّص في هذا المجال. ونظرًا لأهميّته، سيشهد هذا العام العديد من الفعاليات المختلفة لمدّة ثلاثة أيام سيتمّ خلالها قيام صفوة من خبراء صناعة التأمين على المستوى الإقليمي والعالمي وكذلك الجهات ذات الصلة بالمشروعات المتوسطة والصغيرة، بتقديم المحاضرات المتميّزة خلال جلسات المؤتمر الذي ينعقد في إطار التركيز على المحاور الأتية:

  • الإطار التنظيمي للتأمين متناهي الصغر) تمكين البيئة التنظيمية للتأمين متناهي الصغر).
  • إطلاق الإمكانات “الرقمية” للتأمين متناهي الصغر.
  • ما الذي تحتاجه صناعة التأمين متناهي الصغر في مصر لتحقيق النمو المطلوب.
  • كيف نجعل التأمين متناهي الصغر مستدامًا ومربحًا؟
  • التأمين متناهي الصغر كأداة فعالة لإدارة المخاطر التي تواجه محدودي الدخل.

شعار الاتحاد

ويأتي تنظيم هذا المؤتمر للسنة الثانية على التوالي في ضوء النجاح الذي حقّقه في نسخته الأولى، حيثُ شهد المؤتمر حضور أكثر من 300 مشارك من شركات التأمين على المستوى الإقليمي والعالمي، ويعتبر هذا المؤتمر منصة للمشاركة الفعالة وكذلك لتبادل الخبرات مع المنظمات المتخصّصة وجميع الأطراف المهتمّين بهذه الصناعة لدعم التأمين للمشروعات متناهية الصغر في السوق المصري.