الاتّحاد الأردني يكرّم مديره السابق
ماهر الحسين ومساعدته
إلهام حدّاد:
عشرون عامًا من التعاون
أثمرت إنجازات
سيدوّنها التاريخ في سجلاّته!

ماهر الحسين يتلقّى الهديّة التذكارية من المهندس سميرات وبدا من اليمين د. لانا بدر، علاء عبد الجواد، رشيد الهباب، عماد الحجّة ود.مؤيد الكلوب مصفّقًا

لم يشأ ماهر الحسين مدير الاتحاد الأردني السابق، أن يتخلّى عن مساعدته ومديرة مكتبه إلهام حداد عند حلول موعد تقاعدها قبل سنة ونصف السنة من وظيفتها في الاتحاد، هي التي رافقت هذا الكيان التأميني المهمّ والأساس في قطاعَيْ التأمين الأردني والعربي منذ تأسيسه في العام 1987. يومها، تمنّى ماهر الحسين على مجلس الإدارة، تمديد فترة بقاء زميلته ليغادرا معًا في حزيران 2022، بعدما رافقته منذ تولّى مهمّاته في العام 2002، أي قبل عشرين عامًا، كانت إلهام حداد خلالها خير من ينظّم مكتب المدير ويتولّى إدارته بأحسن ما تكون الإدارة. ولأنّ ماهر الحسين شخصيّة تشبّعت بالأصالة الأردنيّة وبالوفاء وبالإقدام، لم يشأ إلاّ أن يكون التكريم ثنائيًا. قال للجميع: “دخلنا معًا ونخرج معًا ونستعيد الذكريات معًا في حفلٍ قد يراه البعض وداعًا، ولكنّه في الحقيقة، رحلة استجمام قصيرة لأنّ ما بين ماهر الحسين وإلهام حداد من جهة، وبين الاتحاد الأردني، رئيسًا وأعضاء وزملاء، من جهة ثانية، ما لا يمكن أن يباعد أو يضع جدارًا  يحول دون التواصل والتعاون وتقديم المشورة وكلّ ما يلزم”.

… وهدية لإلهام حداد

ومع أنّ تكريم ماهر الحسين بلغ الذروة في مؤتمر العقبة الثامن الأخير سواء من رئيس الاتّحاد أو من المشاركين في هذا المؤتمر وهم أصحاب أو مدراء شركات تأمين مباشر وإعادة ووساطة من الدول العربية والأجنبية، والأردنية بطبيعة الحال، إلاّ أنّ شخصًا كفوًا وقديرًا وصاحب بصمات عديدة على الاتّحاد الأردني، لا يمكن إلاّ أن يُكرّم في المكان الذي أمضى فيه عقدَيْن من الزمن حقّق خلالهما الكثير من الإنجازات، أهمّها إثنان: إطلاق مؤتمر العقبة الذي لم يشأ أن تسبق استقالته موعد انعقاده، ويومها قال لي شخصيًا: “حبّذا لو تشارك في هذا المؤتمر الأخير الذي سأنظّمه وأشارك فيه، وقد علقت الكلمات في حلقه تأثّرًا!” أمّا الإنجاز الثاني الذي أطلقه فتمثّل في نظام الاصدار الالكتروني الذي شكّل قاعدة لإنجازاتٍ رقميّة أخرى تتشعّب من الفكرة الأم.

صورة تذكارية تجمع رئيس الإتحاد وماهر الحسين وزملاءه أمام مدخل القاعة

وعلى هذا الأساس أقيم حفل التكريم في قاعة المحاضرات في الاتّحاد بحضور الأركان جميعًا وعلى رأسهم المهندس ماجد سميرات وعماد الحُجّة ورشيد الهباب ود. لانا بدر وعلاء عبد الجواد، فضلاً عن فريق الإدارة التنفيذيّة والعاملين في هذا المكوّن التأميني المهمّ على مستوى الوطن العربي والعالم. وبديهي أن تتوالى كلمات التكريم والتهنئة وأوّلها من المهندس ماجد سميرات الذي عدّد إنجازات المدير السابق والجهود التي بذلها خلال مسيرة عمله والمشاريع التي ساهمت في إيصال صوت قطاع التأمين الأردني وتحقيق مطالبه وتمثيله في المحافل والاجتماعات الدولية والعربية التي ترتبط بمهنة التأمين. ولأنّ الكلام وحده لا يُشبع المتشوّق لمعرفة المزيد، فقد أُعدّ لهذه المناسبة فيلم تضمّن أبرز المحطات والإنجازات التي حقّقها وتمّ بثّها على شاشة في الصالة حيث جرى الاحتفال.

وإلى كلمة المهندس سميرات، ألقى خليفته د. مؤيّد الكلوب كلمة باسم الإدارة التنفيذيّة وزملائه تضمّنت الشكر والتقدير لماهر الحسين على ما أرساه من آليات العمل وتجسيد روح الفريق الواحد المتعاون..

مشاركون في الاحتفال

وبعد كلماتٍ لزملاء لمدير الاتّحاد السابق، تناول الكلام ماهر الحسين وشكر الجميع على حفل التكريم قائلاً للجميع: “ما كنت لأُنجز ما أنجزتْ لولا تضافر جهودكم معي والتي آمل أن تبقى متضافرة في الأيّام والسنين القادمة، سنين ثِمان زاخرة بالتقدّم والتجاح”.

أخيرًا، سلّم المهندس سميرات ماهر الحسين ومديرة مكتبه إلهام حداد هدايا تذكاريّة للمناسبة.