مجلس إدارة اتحاد
المصارف العربية
ينتخب رئيسًا جديدًا له:
محمد محمود الأتربي

محمد محمود الأتربي

خلال اجتماع لمجلس إدارة اتّحاد المصارف العربيّة عُقد على هامش المؤتمر المصرفي للعام 2022 في العاصمة المصريّة، تمّ انتخاب الشخصيّة المصرفيّة المصريّة محمد محمود الأتربي رئيسًا لمجلس الإدارة، خلفًا للشيخ محمد الجرّاح الصباح (ممثّل المصارف الكويتيّة) في هذا المجلس. وإلى انتخاب الرئيس، جُدِّد لأعضاء هذا المجلس ولاية جديدة من ثلاث سنوات.

لقطة جامعة لمجلس إدارة اتّحاد المصارف العربية     

   والأتربي شخصيّة مصرفيّة عريقة في العمل المصرفي منذ أكثر من 35 عامًا. يشغل حاليًا منصب رئيس مجلس إدارة بنك مصر ورئيس اتّحاد البنوك المصريّة. وكان قد بدأ عمله المصرفي في العام 1977 مع البنك العربي الافريقي الدولي لينتقل إلى بنك الإئتمان الدولي، ومن ثمّ لينضمّ في العام 1983 إلى بنك مصر الدولي (بنك قطر الوطني حاليًا)، الذي أمضى فيه أكثر من 22 عامًا شغل خلالها العديد من المناصب المصرفيّة العليا، ما أكسبه العديد من الخبرات المتنوّعة في مجالات مصرفيّة رئيسيّة مختلفة. وفي أيلول (سبتمبر) 2005، إنضمّ إلى البنك العقاري المصري العربي عضوًا ونائبًا لرئيس مجلس الإدارة، وفي العام 2009 شغل منصب العضو المنتدب لبنك الاستثمار العربي، وفي العام 2011 عاد إلى البنك العقاري المصري العربي ليشغل منصب رئيس مجلس الإدارة.

تولّى محمد الأتربي رئاسة مجلس إدارة بنك مصر في كانون الثاني (يناير) 2015، كما أصبح رئيس مجلسً إدارة بنك مصر لبنان، وعضوًا في مجلس إدارة بنك القاهرة عمان، ورئيس مجلس إدارة أمناء مؤسّسة بنك مصر لتنمية المجتمع، ورئيس إتحاد بنوك مصر.

إلى ذلك، انتُخب في الجلسة نفسها، ممثّل المصارف السعوديّة، عضو مجلس إدارة مصرف الإنماء السعودي، عبد المحسن الفارس نائبًا للأتربي.

وفي ختام الإجتماع، توجّه رئيس الاتّحاد السابق الشيخ محمد الجراح الصباح بالشكر والإمتنان إلى كلّ من أعضاء مجلس  الإدارة ممثّلي بلادهم في الإتّحاد، واللجنة التنفيذيّة للإتّحاد، وعلى رأسها د. جوزف طربيه (رئيس الاتّحاد الدولي للمصرفيّين العرب)، والأمانة العامة للإتّحاد وعلى رأسها الأمين العام وسام حسن فتوح، متمنّيًا التوفيق لخلفه محمد الأتربي “الذي يملك خبرات مصرفيّة رائدة تُمكّنه من قيادة إتّحاد المصارف العربيّة على أسس مهنيّة رفيعة المستوى”.

        إشارة إلى أنّ المؤتمر المصرفي العربي للعام 2022 الذي عُقد في العاصمة المصريّة كان بعنوان: “تداعيات الأزمة الدوليّة وتأثيرها على الأوضاع الاقتصاديّة في المنطقة”، وقد انعقد على مدى يومَيْن برعاية وحضور محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر، وبمشاركة نحو 500 شخصيّة قياديّة ومصرفيّة وماليّة عربيّة.  أمّا تنظيم المؤتمر فتولاّه اتّحاد المصارف العربيّة بالتعاون مع البنك المركزي المصري واتّحاد بنوك مصر.