فؤاد زمكحل لقائد “اليونيفيل”:
أنتم حرّاس الاستقرار والسلام
ونحن حراس الاقتصاد الأبيض
والاستثمار والنمو!

 د. زمكحل يتسلّم الدرع من قائد اليونيفيل

الإتحاد الدولي لرجال وسيدات الأعمال اللبنانيين MIDEL برئاسة د. فؤاد زمكحل، تظّم  لقاء حوار مع اللواء Stefano Del Col ، رئيس البعثة وقائد قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (اليونيفيل)، في حضور اعضاء مجلس الادارة التنفيذي والمجلس الاستشاري ونخبة من الرياديين اللبنانيين. وبالمناسبة، قال زمكحل:  “نشكر للامم المتحدة، وخصوصًا قوة اليونيفيل، جهودها وتضحياتها من أجل المحافظة على الاستقرار والسلام على الحدود اللبنانية الجنوبية. فنحن كرجال وسيدات الاعمال اللبنانيين، لا نستطيع العمل والاستثمار من دون استقرار وسلام. ومن هنا، فإن رؤيتنا اليوم غامضة ومبهمة ولدينا هواجس حيال المستقبل، كذلك فنحن نعاني التهريب والاقتصاد الاسود الذي يقضي على التبادل التجاري الشفاف”. تابع: “ان عمودنا الفقري هو التطوير والاستثمار، وهذا بحاجة إلى الاستقرار الذي من دونه لا نستطيع التقدّم ولا حتى مقاومة هذه الازمة الاقتصادية والاجتماعية الكارثية. اننا كرجال وسيدات اعمال، نفخرْ بان نكون من ذوي السلام والمحبة والاستقرار وليس من ذوي الحروب ولا السلاح والدماء، اننا نعيد بناء بشغف وشرف ما تدمره السياسة ولم ولن نستسلم لكل الضغوط الراهنة، وما يعزّينا أنّكم حراس السلام والاستقرار والهدنة، واننا بفخر حراس الاقتصاد الابيض والاستثمار والنمو”.

بدوره قال اللواء Stefano Del Col : “لقد تشرفنا بلقاء الإتحاد الدولي لرجال وسيدات الأعمال اللبنانيين MIDEL برئاسة د. فؤاد زمكحل، وفي حضور أعضاء مجلس الإدارة، وكان لقاء ودياً وصريحاً إذ تبادلنا الآراء وناقشنا الأفكار التي يُمكن هذا البلد العزيز علينا لبنان أن يسلكها، وقد كنا متفقين على أهمية دور الإستقرار على كل الأراضي في جذب الإستثمار وإستعادة دور لبنان الريادي في المنطقة والعالم”، مشيراً إلى “أهمية دور MIDEL في المساهمة في إعمار لبنان واقتصاده وجذب الإستثمارات وتنفيذ القرارات الدولية التي تحمي هذا البلد”.

لقطة من اللقاء – الحوار

وقبل انتهاء اللقاء، منح الجنرال ديل كول، درعًا تكريميّة للدكتور زمكحل باسم اليونيفيل تقديراً لجهوده ودعمه الدائم للسلام والإستقرار والتفاوض البناء والشفاف في لبنان والمنطقة.