تزامناً مع انطلاق
“كأس العالم” في الدوحة..
دبي تستضيف أول بطولة
في المصارعة بين السيدات
في منطقة الشرق الأوسط..

من مبارايات المصارعة في المغرب

لو حصل النزال في غير منطقة الشرق الأوسط، لمرّ الخبر مرور الكرام دون التوقف عنده، لكن أن يُقام في دبي، فإن هذا النزال ينتقل من “خبر” عادي الى “حدث” مهمّ لأنه يشمل من بين ما يشمل، بطولة مصارعة بين سيدات يتنافسن على لقب البطولة.

    منظّم هذا الحدث هي شركة تحمل اسم Progress معروفة عالمياً كواحدة من المنظمات لبطولات المصارعة المحترفة في بريطانيا. وقد اختارت دبي مكاناً لإقامة هذا الحدث الذي يحمل عنوان “أبناء وبنات الصحراء” ليقين المسؤولين عنها أن هذه الإمارة، بما تعجّ به من زوار ورجال أعمال وسياح وطالبي وظائف وموظفي شركات معظمهم أجانب، تُعتبر مكاناً مناسباً لإستضبافة هذا الحدث الذي تقرّر موعده في العاشر من كانون الأول (سبتمبر) المقبل 2022، علماً أن النزال يضمّ أيضاً منافسة على بطولة في المصارعة للرجال ومن فئات عدّة. وكانت الرياض قد استضافت في الخامس من تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، أحداثاً رياضية عالمية، هي الأخرى.. ويُستدل من تحديد تواريخ هذه النزالات أنها تحصل في فترة التحضير لبطولة كأس العالم في كرة القدم التي ستنطلق في الدوحة الأحد المقبل.

    محمد الشحي، مؤسّس wrestle fest التي تتشارك مع progress في إقامة هذه الفعاليات، علّق على هذا الحدث بالقول: “نحرص دائماً على تحقيق توازن بين الجنسَيْن، لذلك عملنا على إطلاق بطولة رسمية للسيدات في إمارة دبي، لدعم  progress في هذا النشاط الرياضي غير المسبوق في الشرق الأوسط”.

    أما القيمون على progress فقد ذكروا أنهم سيستقدمون نخبة من الأبطال الى الإمارات في كانون الأول (ديسمبر) المقبل لإقامة عرض تاريخي، سيُتوّج بإعلان اسم الفائزة ببطولة العالم في المصارعة، ومن دبي!