في السعودية
منصة افتراضية
لمعالجة مرضى القلب
ونجاح أول عملية
جراحية في المخ
لعلاج الإكتئاب

أطباء يتلّقون التعليمات

وزارة الصحة السعودية أطلقت الثلثاء 8 تشرين الثاني (نوفمبر)، منصة افتراضية لمعالجة مرضى القلب تضمّ نخبة من الإستشاريين بهدف تسريع اتخاذ القرارات العلاجية والمناقشة الجماعية للحالات التي تستدعي التدخّل العاجل، مع امكانية نقل المعرفة وتبادل الخبرات بين المختصين في مجال أمراض القلب من داخل البلاد وخارجها.

    المنصة التي تهدف استثمار التقنيات الحديثة في رفع جودة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى ووضع الخطط العلاجية المناسبة لهم وفقاً للمعايير العالمية، أطلقها مستشفى صحة الإفتراضي بالتعاون مع مركز تمكين الإبتكار، وبحضور ممثلين من مركز القلب في المجلس الصحي السعودي، وجمعية قسطرة القلب، وهيئة الحكومة الرقمية، ووزارة الإتصالات وتقنية المعلومات.

    من جهة ثانية وضمن الإطار نفسه، تمكنت فرق طبية متخصصة في جراحة المخ والأعصاب وأطباء من الأمراض النفسية، بمدينة الملك سلمان الطبية بالمدينة المنورة، من تخفيف معاناة مريض يعاني اكتئاباً مزمناً رافقه لأكثر من 25 عاماً بتدخل جراحي للتخفيف من أعراضه الشديدة والقلق المصاحب له.

المركز الافتراضي

    لإنجاز هذه الجراحة تمّ تشكيل فريق طبي مكوّن من أطباء الأمراض النفسية، وأطباء جراحة المخ والأعصاب لمناقشة الحالة والإقرار بإجراء تدخل جراحي للتخفيف من الأعراض الشديدة للإكتئاب والقلق المصاحب له، اذ قام الفريق بإجراء عملية (بضع التلفيف الأمامي في الجهتَيْن) تحت التخدير الكامل، وقد تكلّلت بالنجاح دون أي مضاعفات تُذكر، وتحسنت حالة المريض المزاجية والنفسية وعادت ساعات النوم الى معدلها الطبيعي وتراجعت حالة الشعور بالحزن الدائم والتفكير الزائد في الموت والقلق بشأن المستقبل.

    يُذكر أن مدينة الملك سلمان الطبية بالمدينة المنورة، تقدّم خدمة الجراحة العصبية لمرضى الإكتئاب، من خلال فريق طبي في جراحة المخ والأعصاب، بالتدخل الجراحي في الدماغ باستخدام تقنيات جراحية متطورة ودقيقة للتخفيف من أعراض الإكتئاب، وهذه الخدمة تعدّ الوحيدة من نوعها في الشرق الأوسط.