اليوم ينطلق Skyrun
في دبي:
سباق في صعود الدرج
وأحدهم تسلّق 3389 درجة!

سيندي ريبد

سباق دبي القابضة Skyrun 2022 ينطلق غدًا السبت 12 (نوفمبر) بعد تدريبات للمشاركين في هذه الدورة 17 للجري والذي يقام بالشراكة مع “مجلس دبي الرياضي” و”مؤسسة الجليلة”، بالإضافة إلى “جميرا أبراج الإمارات”، وطبعًا بالتعاون مع الاتحاد الدولي لهذه الرياضة. ويضمّ السباق هذا العام ثلاث فئات للمشاركة، هي: عدّائي النخبة والمشاركة المفتوحة والفِرَق، إذ من الشروط أن يتألف كل فريق من 4 مشاركين. ويتطلب من المتبارين صعود 52 طابقاً، أي ما يعادل 1334 درجة سلم، وصولاً إلى قمة مبنى برج المكاتب في جميرا أبراج الإمارات، علمًا أنّ هذا السباق مفتوح للعدّائين المحترفين والهواة على حد سواء. وسيعود ريع هذا السباق بالكامل لصالح “مجلس الأمل” التابع لمؤسسة الجليلة.

الماليزي واي تشينغ سوه بعد فوزه بالمسابقة

     ويشارك في هذه البطولة 21 رياضياً محترفاً عن فئة عدّائي النخبة، ومن بينهم الأسترالية Cindy Reid البالغة من العمر 40 سنة.

وكانت Reid قد بدأت مسيرتها الرياضية مع الجري العمودي، وهي في طريقها إلى اجتماع عمل في المركز المالي الدولي في مدينة هونغ كونغ، فشاهدت لافتة كبيرة تدعو للمشاركة في سباق خيري للجري العمودي، فقامت بالتسجيل وبدأت تمريناتها على السلالم الخلفية للمباني، حتى أنّها صعدت درجات السلالم لأكثر من 200 مبنى حول العالم.

من المشاركين في هذا السباق، العدّاء البلجيكي عمر بقالي الذي يبلغ من العمر 44 عاماً. فقد ذكر قبل ساعات من انطلاق السباق، إنه “لا يتذكر عدد السلالم التي تسلّقها في المسابقات التي شارك فيها على مدار الأعوام الإثني عشر الماضية، ولكنه يتوقع أنها أكثر من 100 ألف درجة سلّم. ويتذكّر أن أطول سباق شارك فيه كان في سيول عاصمة كوريا الجنوبية، حيث تسلّق أكثر من 100 طابق في أحد السباقات. وهو أكبر إنجاز له عندما فاز بتحدي الجري العمودي في العاصمة الفيتنامية هانوي، حيث التقى بزوجته التي أنجب منها ابنته صوفي والتي تبلغ من العمر اليوم ثلاثة أعوام”. تابع: “بطولة العالم في رياضة الجري العمودي بالنسبة إليّ هي أن أحقّق المركز الأول في سباق “إمباير ستيت” الذي يخوض فيه العدّاؤون من جميع أنحاء العالم التحدي لتسلق 86 طابقاً، أي ما يعادل 1576 درجة سلّم. لكنّني أركّز في الوقت الحالي على سباق دبي القابضة Skyrun المُرتقب في مبنىً لا يقل أهميةً هو جميرا أبراج الإمارات”.  

وعند سؤاله إذا كان قد ركب المصعد الكهربائي من قبل، أجاب: “نعم أركب المصعد الكهربائي عندما أريد النزول إلى الطبقات الأدنى،  ولكن ليس للصعود إلى الأعلى أبداً”. ويشارك بقالي بعض النصائح ليستفيد منها الهواة المشاركون قبل اليوم المنتظر، قائلاً: “إبدأ السباق ببطء وأحاول أن أشعر بخطواتي، ثم أركّز على التنفس بشكل جيد والتحكّم بالنّفس، ومن ثمّ أصل إلى السرعة القصوى تلقائياً”.

وفي هذا السباق، يشارك العدّاء الاسترالي مارك بورن (39 عامًا) الذي يسعى بدوره إلى الوصول لخط النهاية في المركز الأول. وعن هذه التجربة يقول: “ليس لدي مبنىً شاهق أصعدُه مثل جميرا أبراج الإمارات لكي أتدرّب فيه. ولذلك، أستخدم مخيلتي عند التمرّن. وقد بدأت ممارسة رياضة الجري العمودي بعدما شجعني أحد أصدقائي على المشاركة في سباقات سيدني وملبورن. وبعدما حقّقت أداءً جيداً، فزتُ برحلة إلى نيويورك للمشاركة في سباق “إمباير ستيت”، ومن ثمَّ شاركتُ في سباقات دولية عديدة، أمّا الآن فأتطلّع قدماً إلى المشاركة في البطولات العالمية مثل هذا السباق والذي سيكون أول سباق دولي بالنسبة للكثير من المشاركين منذ العام 2019”.

عمر بقالي

من جهة ثانية، يُعتبر الرياضي الماليزي واي تشينغ سوه من أبرز المرشحين للفوز بهذا السباق اليوم. وعن السباق والاستعداد له، قال قبل يومَيْن من انطلاق السباق: “سأستكشف مكان السباق بنفسي وأجري حساباً تقريبياً للوقت اللازم لإنهائه، وسأضع بعد ذلك خطة تدريبية قبل المسابقة وأستعد ذهنياً وجسدياً. تشمل الخطة التي سأتّبعها التمرّن لوقت طويل على تسلّق 300 طابق تقريباً في الصباح. أما في المساء سأنفذ تدريبات فائقة لفترات طويلة أو قصيرة”.

     وكان واي تشينع سوه قد شارك في سباق تسلّق “إمباير ستيت” في العام 2021، كما شارك منذ العام 1978 في 81 سباقاً للجري العمودي، إذ تسلّق ما مجموعه 121,822 درجة سلّم في المسابقات التي شارك فيها، كما توقّف عن عدّ درجات السلم لكي يكون التدريب مجدياً. قال: “أتسلق ما يعادل 200 إلى 300 طابق يومياً ولمرتيْن في بعض الأحيان. أما أطول مسافة تسلّقتها على الإطلاق كانت في برج شانغهاي بارتفاع يعادل 3398 درجة سلّم”.

     ومن جهته،  رئيس الاتحاد الدولي للجري العمودي مارينو جياكوميتي، علّق على هذا السباق بالقول: “نتطلع قدماً إلى إطلاق هذه البطولة العالمية لجري الدرج في سباق دبي القابضة Skyrun 2022 بعد توقّف دام عاميْن بسبب جائحة كوفيد-19. إن نخبة عدّائي جولة السباقات العمودية العالمية Vertical World Circuit® متحمسون جداً للمشاركة في السباق وصعود السلالم لتحقيق أرقام قياسية جديدة على مستوى العالم. نتمنى للجميع بأن يستمتعوا بهذا الحدث الممتع والمثير”.

يُذكر أنّ دبي القابضة ستُكرّم أفضل ثلاثة متسابقين من الرجال وأفضل ثلاث متسابقات من النساء عن فئتي النخبة والمشاركة المفتوحة، بالإضافة إلى تكريم أفضل ثلاثة فرق. كما ستحتفي دبي القابضة بمشاركة أصحاب الهمم في السباق، وستقدّم جوائز نقدية للفائزين الثلاثة الأوائل من فئة النخبة وكذلك أسرع فريق ضمن فئة الفرق.