السعودية تُطلق خطة
ترفيهية-اقتصادية
تتماشى ورؤية 2030:
تعميم المكنَنَة التكنولوجية
في الحدائق المائية العامة..

منتزه تحوط به المياه

قطاع المنتزهات المائية في السعودية يتّجه إلى استخدام التكنولوجيا، ومَكْنَنة عملياته وأنظمته بهدف تحسين الأداء وتعزيز الغاية من هذه الخطوة، وهي إبهار الزائر أثناء دخوله المنتزه. وفي هذا المجال أجرت شركة YouGov لأبحاث السوق على الإنترنت استطلاعاً أظهر أن 96% من الشركات في المملكة تولي هذه الناحية أولوية قصوى.

ويأتي توجّه قطاع المنتزهات المائية إلى التكنولوجيا المُمكننة في وقت تتطلع الدول والشركات في العالم إلى مكنَنَة أنظمتها لتيسير العمليات، وتقليل التكاليف، ونمو الاقتصاد، اذ كشف بحث أجرته شركة Automation Anywhere، المتخصصة العالمية في مكنَنَة العمليات الروبوتية، أن لدى السعودية القدرة على مضاعفة حجم اقتصادها إلى 1.6 تريليون دولار، وإضافة 293 ملياراً أخرى بحلول العام 2030 إذا تبنّت بالكامل أنظمة ممكنة بذكاء في جميع القطاعات.

ويُعدّ التحوّل الرقمي ركيزة أساسية في رؤية 2030، رغم أن قيمة سوق تقنية المعلومات والاتصالات في المملكة تصل الى أكثر من 32.1 مليار دولار، وهي أكبر سوق لتقنية المعلومات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

Smart Bands

جيريمي غراي نائب رئيس تطوير الأعمال في شركة White Water، قال:”أن لدى المملكة العربية السعودية فرصة فريدة لإنشاء أكثر الحدائق المائية تقدمًا في العالم، خصوصًا أنها تعمل على بناء هذه المشاريع من الصفر، ولذلك هناك فرصة لبناء التكنولوجيا منذ البداية لجعل الحدائق المائية أسهل، وأكثر أمانًا في التشغيل” مشدّداً على “أهمية تطبيق التكنولوجيا في قطاعات الترفيه من منطلق أنها تساعد على ابتكار تجربة أكثر أمانا للضيوف تتيح لمشغليّ المتنزهات الحصول على مزيد من المعلومات حول تجربة الضيف الإجمالية، وكيفية جنّي المزيد من الأموال، وتحسين الأداء”. أضاف: “أن التكنولوجيا تسهّل الوصول إلى نقاط البيانات التي يمكن أن تقدّم اقتراحات للمساعدة في تحسين الخدمة وتجربة الضيوف، مثل: إضافة عربة “آيس كريم” إضافية خلال وقت معيّن بسبب ارتفاع الطلب، أو إرسال المزيد من الموظفين إلى منطقة مزدحمة بشدة ومتأخرة في طلباتها أثناء أوقات الغداء”.

وتحدّث غراي عن الشركة التي يطوّر أعمالها وما جديدها فقال: ” أن White Water الرائدة في تصميم المعدات اللازمة لبناء المنتزهات المائية وتصنيعها، توسّعت في استخدام التكنولوجيا في عملياتها، ومن أبرزها: تطبيق Vantage، الفائز بجائزة 2022 International Association of Amusement Parks and Attractions (IAAPA) ، لقدرة هذا التطبيق على تيسير عملية دخول الضيوف والمشغّلين، وكذلك تسهيل الأمور لحصول الضيوف على تصاريح الدخول السنوية، والحجز من منازلهم دون الحاجة إلى الوقوف في خطوط الانتظار الطويلة عند وصولهم إلى الحديقة المائية، كما تسمح للزائر بتشغيل الأغنية المفضّلة له عند ركوبه المنزلق المائي، وتغيير لون “الحلقات” التي يمر المتزلج من خلالها إلى لونه المفضّل”.

جيريمي غراي

الى ذلك، أشار غراي إلى أن تقنية Vantage تتمتع بالعديد من المميّزات، لناحية التأكّد من صحة الزوار وسلامتهم من خلال منع التزاحم على ركوب المنزلق المائي بالحديقة، اذ يتعيّن على الزائر التوقف عند ظهور إشارة اللون الأحمر، كما يمكن الوالدين استخدام التطبيق في وضع معايير لركوب أطفالهم المنزلق، ومنع وصولهم إلى الجولات غير المناسبة لهم. كما أن التقنية تتيح للمشغلين معرفة التركيبة السكانية لزوار الحديقة، وأماكن وجودهم، والرحلات التي يحبونها، وأنواع الأطعمة التي يشترونها، ومدة بقائهم، وإجراء عمليات الشراء، وذلك من خلال أساور يرتديها الزوار تُسمّى Smart Bands، وهي أساور تُفيد الضيوف والمشغلين معًا.

أخيراً، تتيح خاصية جمع بيانات الزوار في التطبيق للمشغلين، التخطيط الجيد لرفع مستوى كفاءة العمليات، وزيادة رضا الزوار، وذلك من خلال تقديم نقاط ولاء للضيف عند كل زيارة تمكّنه من الحصول على امتيازات، وهدايا مجانية تجعله يعود مجددًا، إضافة إلى إرسال عروض ترويجية لهم.

وتوجد أمثلة عدة على توجّه الشركات للمكننة، منها: تطبيق شركة “ميرال” تقنية التعرف على الوجه في جزيرة ياس في أبو ظبي؛ لتمكين الضيوف من الوصول إلى حدائقهم، وإجراء المعاملات من خلال التعرّف على الوجه، ما يوفّر الوقت ويعزّز سلامة الضيوف، ورفاهيتهم من خلال التفاعل بدون لمس.